الاثنين، 3 يونيو، 2013

أتاك الصيف يختال لاهبا .. - بتصرف -

-   في السبعينات كانت وزارة الشؤون تختلف باختلاف مسئوليها فقد كان الرجل الطيب عبدالرحمن المزروعي – أطال الله عمره – وكيلا مساعدا ، ولكنه كان يعمل عمل الوزير والوكيل معا وهو من ابتدع فكرة معسكرات الشباب في فصل الصيف لإمتصاص الطاقة الشبابية لديهم ، وقد كنت أحدهم ، وقد ذهبنا لمدة شهرين إلي مخيم في قرية الجهراء ، وقمنا بزراعة أكثر من ثلاثين ألف شجرة سدر وأثل في الطريق إلي المطلاع ، ولازال بعض هذه الأشجار موجودا ، كانت استفادة ذكية للوقت والطاقة الشبابية ، وبدلا من محاصرة ومهاجمة الشباب كل يوم في أثناء عطلتهم ليقم جهابذة وزارة الشؤون ومراكز الشباب والأندية الرياضية تكرار هذه التجربة بالتنسيق مع المبدع مشاري الكليب في إنشاء السور الأخضر على حدودنا ، وليشعر هؤلاء الشباب كما شعرنا بأن لهذه الأرض حق علينا .
-   ترى هل أطمع في كثير حين يتم ابتكار أفكار جديدة نستفيد من الطاقة الشبابية المعطلة في فصل الصيف ؟ أم أن الأمر يحتاج إلي وزيرة " طيبة وجادة على رأي الشيخ ناصر الصباح  " لتنفيذ ذلك ؟ مجرد سؤال .
●●●●●●●●●●●●●●●
-   على استحياء بدأت دعوات تخرج من هنا وهناك تطالب هذه الحكومة بوقف الصرف الخارجي للمنح والمساعدات والقروض فما يحتاجه البيت يحرم على المسجد ، فكيف إذا كان العطاء لمن يكره الكويت ويتمنى لها الشر ؟ أليس من باب أولى أن يصدر قرار أو تشريع بتحويل كل فلس لتنمية الكويت أولا ؟ وإلا أصبح " التفشخر " سمة قيادي دولة الكويت ؟
-   بالمناسبة ، سألوا ستريدا جعجع قبل مدة عن صحة حصولها على مبلغ مليوني دولار من الكويت حين زيارتها قبل عدة سنوات فأجابت بغنج السياسة البرلمانية : " أنا رحت ما طلبت ، بس هن عطوني " .. فإذا كان هذا صحيحا صحتين على قلبك يا ملكة جمال البرلمان اللبناني ، وإذا كان غير صحيح نطلب التأكيد من الحكومة الكويتية الرشيدة ؟
●●●●●●●●●●●●●●●

-   حجة الدورة المستنديه التي تحجج بها مسؤولوا الدولة للمشاريع الضخمة حجة كاذبة وسخيفة ، فالدورة المستنديه والرقابة السابقة كلها أعمال تتم قبل توقيع العقد أو المناقصة ، فما عذرهم بالتأخير في الانجاز بعد ذلك ؟  إلا إذا كانت الأوامر التغييرية هي السبب ؟ ومنا لرئيس لجنة المناقصات أحمد الكليب الذي نتمنى عليه أن ينشئ ديوان للمظالم لديه حول العديد من الملابسات التي ترافق ترسية المناقصات .. ولو شاء لزودناه بالعديد منها ... أقول لو شاء إصلاح ذلك !!
●●●●●●●●●●●●●●●

-   مدينة محمد بن راشد المزمع إقامتها على مساحة ستة ملايين متر مربع في دبي ، سيقام بها مائة فندق وديزني لاند وميناء وفلل فاخرة للتمليك والإيجاره ، وفي فترة إنجاز لا تتجاوز ثلاث سنوات !! في الكويت تم تخصيص ذات المساحة لتوزيعها على مربي الأبقار !! يبدو أننا سنبدأ في منافسة هولندا بالحليب المبستر!! .
-   ويزعلون إذا قارنا أنفسنا بدبي !! ومنا إلي مجلس التخطيط الذي ترأسه وزيرة وتحت سلطتها وزيرين سابقين من الأسرة الحاكمة !! 
●●●●●●●●●●●●●●●

-   يروي لي النائب الدكتور صلاح العتيقي ، أنه في أواخر السبعينات طلب منه الدكتور عبدالرحمن العوضي وضع نظام للتأمين الصحي للمواطنين ، وبالفعل تمت الاستعانة بشركات عالمية ووضع نظاما رائعا لذلك ، ولم يطبق كالعادة ، وبعدها بسنوات قليلة طلبت الإمارات ذات النظام من ذات الشركات العالمية فأحالوها إلي مشروعهم الكويتي ، وبالفعل ذهب الدكتور صلاح العتيقي إلي الإمارات وقابل وكيل وزارة الصحة آنذاك الشيخ محمد القاسمي وشرح له النظام وتطبيقاته ، وبالفعل تم تطبيق ذات النظام لديهم المضحك المبكي في الموضوع ، أنه في أواخر الثمانينات طلب وزير الصحة عبدالرحمن المحيلان من الدكتور صلاح العتيقي وكان مديرا لمنطقة الصباح الصحية ، أن يذهب إلي الإمارات لأنه سمع وعلم أن لديهم نظاما ممتازا للتأمين الصحي !! يقول الدكتور صلاح العتيقي : ذهبت إلي الإمارات ، وقابلت المسئولين وكان من بينهم الشيخ محمد القاسمي ، الذي ما أن سمع الموضوع حتى استلقى على قفاه من الضحك وهو يقول للدكتور العتيقي : " مو إنت اللي جيتنا وعلمتنا شلون نطبق النظام اللي إنت جاي ألحين تسألنا عنه " ، وكانت نادرة تضاف إلي الخيبة التي نعيشها مع حكومات دولة الكويت ... الرشيدة !!  
●●●●●●●●●●●●●●●

-       للرقيب كلمة :
-       أعجبني قول :
-       الساعة الآن ... أنا إلا أنت !!

●●●●●●●●●●●●●●●

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق