الأربعاء، 13 مارس، 2013

يا وطن مين يشتريك .. ولشعبك يهديك ؟!

إعلان الشراكة القانونية بين مكتب محاماة أحد شركائه الدكتور عادل الطبطبائي المستشار في الديوان الأميري وشركة أمريكية يملكها جيمس بيكر وزير الخارجية الأمريكي الأسبق والمختصة بشؤون النفط ، هذه الشراكة تثير لدي قلقا من وجود  مصالح متعارضة لاسيما حين يتم التعامل مع الدكتور الطبطبائي بإعتباره مستشارا في الديوان الأميري أكثر من كونه شريكا في مكتب محاماة .. هل نقول أكثر ؟؟ أم أن التلميح يغني عن التصريح ؟ شخصيا لا أعتقد أن الدكتور الطبطبائي يقبل أن يتم التعامل معه كذلك ، ولكنهم الأمريكان ومصالحهم ؟! 
●●●●●●●●●●●●●●●

أكثر من مائة وثلاثة وثمانون مليون دينار غير مسددة لوزارة الكهرباء والماء منها تسعة وأربعون مليون دينار من جهات حكومية وأربعة وخمسون مليون دينار من القسائم الصناعية والزراعية والباقي من متنفذين وشيوخ وتجار ووافدين ( القبس 12/3/2013 ) ، ويبدو أن توقعاتي بأن وزير الكهرباء الطيب والمسالم والوديع أثبتت بأنه لا يخيف أحدا ، ومع ذلك نقول له بالفم المليان : لو كانت هذه إيجارات عماراتك ومحلاتك التجارية هل كنت ستتقاعس عن تحصيلها ؟ مجرد سؤال ؟
●●●●●●●●●●●●●●●

الصندوق الكويتي يقرض كوت ديفوار ( ساحل العاج ) ستة ملايين دينار أي ثمانية عشر دولارا باعتباره عملة التنمية الكويتية الجديدة ، لماذا المبلغ ؟ لإنشاء طريق اوتستراد لهم أما نحن فإن شوارعنا وطرقنا ومجارينا يمكن تأجيلها إلي حين رصف شوارع كل الدول في قارات العالم ؟ وهيك شعب ساكت .. يستاهل هيك صندوق !
●●●●●●●●●●●●●●●

- الزرع في الأرض السبخة حرام ، ومن يهن يسهل الهوان عليه ، وإذا أنت أكرمت الكريم ملكته ، وخبز يالرفله طبختيه ، كل هذه الأمثلة استحضرتها الذاكرة وأنا أقرأ اعتداء مجاميع عراقية على الحدود الكويتية وإزالة الحاجز الحديدي .. وكله كوم وطلب حكومتنا الرشيدة من الحكومة العراقية " الأرشد " التدخل  لمعالجة وضع هي التي خلقته ، وبعد تنازلنا عن سبعمائة مليون دولار لهم ، هذا جزانا ...ومع ذلك نقول للحكومة ما قاله الشاعر العراقي معروف الرصافي عن حكومته :
هذي حكومتنا وكل شموخها          كذب وكل صنيعها متكلف
●●●●●●●●●●●●●●●

-  وزير الصحة محمد الهيفي يقول تدخل أكثر من خمسة وعشرون نائب من المجلس الحالي ( بوصوت ) للتوسط لعدم معاقبة طبيب أخطأ .. ترى لماذا لا تكشف أسمائهم  يا دكتور ؟
●●●●●●●●●●●●●●●
- استمتع وأحزن بالسجال بين وزير النفط وسعدون حماد ، فالأول يفعل ما يريد والثاني يقول لنا ما نريد سماعه .. وبين حانا ومانا ضاعت لحانا ولحية سعدون حماد ...!!
●●●●●●●●●●●●●●●

أتمنى على مجلس الوزراء أن يعلن في قرار واضح تحديد ثلاث آليات للعمل الحكومي ، الأولى مقاييس للتعيين في المناصب والثانية آلية للمحاسبة والتقييم  والثالثة آلية للعزل والعقاب ، وأن يعمل على تحصين هذه الآليات بحيث لا يتدخل أحد فيها إلا .. رئيس الدولة ... فقط ولا أحد غيره .. حلم أتمناه .. فهل يتحقق ؟
●●●●●●●●●●●●●●●

استفتاء حضاري قامت به بريطانيا لمعرفة آراء سكان جزر الفوكلاند المتنازع عليها مع الأرجنتين بالإختيار بين الدولتين والنتيجة 99% مع بريطانيا ، لماذا ؟
يسألون أحدهم : لأننا وجدنا النظام والعدالة والمساواة .. ترى لماذا لم نكن قرب             فوكلاند ؟؟ أو حتى على حدودها ؟
●●●●●●●●●●●●●●●

يقول الإمام الغزالي : من لم يبهجه الربيع وأزهاره ولم يطربه العود وأوتاره فهو فاسد المزاج ليس له علاج .. لله درك يا إمام وعسى أعضاء المجلس البلدي الذين يحاربون المسارح ويغيرون مسمى دار الأوبرا يسمعون رأيك .
●●●●●●●●●●●●●●●

أمثال وأخبار أزعجتني :
-       الخبر : وزارة التربية ترفض تدريس الغزو العراقي في المناهج الدراسية .
-       المثل : من يكذّب التاريخ يكذّب ربه .. ويسيء للأموات والأحياء .
●●●●●●●●●●●●●●●
-       الخبر : انحدار مستوى الخطاب في الكويت على كل المستويات .
-       المثل : لعمرك ما ضاقت بلاد بأهلها         ولكن أخلاق الرجال تضيق .
●●●●●●●●●●●●●●●
أتمنى تعليق هذا البيت من الشعر على مكاتب الوزراء وغيرهم .
" والمرء يذكر بالجمايل بعده          فأرفع ذكرك بالجميل بناء "
●●●●●●●●●●●●●●●

قرأت قبل مدة مرسوما أصدره الراحل المغفور له الشيخ عبدالله السالم الصباح عام 1958 يورد فيه : " أنه لا يجوز للوافد أن يغادر البلاد حتى في إجازته الدورية قبل أن يسدد ما عليه من ماء وكهرباء ، وإذا تم ذلك فإن رئيس الدائرة - وهو ما يقابل الوزير الآن - مسؤول عن سداد هذه الأموال من ماله الخاص .
ولا نملك إلا أن نوجه لك هذه التحية وأنت في دار الخلود ، وقول الشاعر :
يا أيها الشيخ الكريم تحية   أندى لقبرك من زلال الماء
 ●●●●●●●●●●●●●●●

للرقيب كلمة :
تلقيت اتصالين كريمين الثاني من السيد يعقوب يوسف الإبراهيم يصحح فيها نسب عائلته وأن المستشار في الديوان الأميري الدكتور يوسف الإبراهيم هو من عائلة الحسن الراشد الكريمة ، وليس من الإبراهيم ، ولعلنا نعذر المستشار يوسف الابراهيم لعدم تصحيحه هذا النسب ربما لإنشغاله بتقديم الاستشارات القيمّة ، ونعتذر للخطأ الغير المقصود ، مع الشكر لمن صحح ونبّه .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق