الأربعاء، 9 أبريل، 2008

تشــــاؤلـــوا بالحرب ..!

سموني ما شئتم ، متفائل ، متشائم ، أو ما بين البينين ، و لكنني أرى وميض نار تحت رماد ، فلنقرأ سوية بضعة عوامل و أمور حدثت و تحدث في منطقتنا :
الأول : دخول ثلاث سفن و حاملة طائرات إلي مياه الخليج العربي من قناة السويس قبل أسبوعين .
الثاني : مناورة الانعطاف رقم (2) التي تقول إسرائيل أنها الأضخم في تاريخها ، و بعثت – ياللسخرية السياسية – رسائل تطمين إلي القيادة السورية بشأنها .
الثالث : تقرير الاستخبارات الروسية القريبة من دائرة القرار الإيراني و الذي يتكلم عن حرب وشيكة ضد الترسانة النووية الإيرانية .
الرابع : تقرير بسيط تضمنته نشرة دورية إسرائيليه قريبة من دوائر الجيش ترصد اتجاه الرياح في منطقة الخليج العربي من الفترة من 5/4/2008 و إلي نهاية شهر إبريل و هي شمالية غربية .
الخامس : الزيارة الرسمية التي قام بها زعيم خليجي مؤخرا" إلي تركيا و السعودية .
السادس : تسريب الأخبار حول تحميل القائد الأمريكي دايفيد باتيرويس في العراق مسئولية تصعيد القتال في البصرة و قتل الأمريكان إلي إيران و دعوته في شهادته المقبلة في الكونغرس الأسبوع القادم إلي مواجهة الاستفزازات الإيرانية و الذي يسانده في الشهادة السفير رايان كروكر .
السابع : إعلان إيران قبل يومين بأنها مستمرة في أنشطتها النووية و إعلانها عن بدء تركيب أجهزة مركزية في مفاعلاتها النووية البالغة (167) مفاعل نووي .
الثامن : تهديدات حزب الله ، و فوات فترة الأربعين يوم على اغتيال عماد مغنيه .
التاسع : لقاء القمة بين بوش و بوتين ، و مناقشة أمور دعت الرئيس بوتين للتصريح بقول كان الأمر بيدي لنقشته بماء الذهب و علقته على مداخل وزارات الدفاع و الداخلية و قصور الحكام في دول الخليج العربية هذا التصريح يقول فيه : " الأمن الوطني لا تحميه الوعود "
- و يا أيها المواطن الكويتي و الخليجي ، قدرنا أن نعيش اللحظة بعد أن يفوت أوان تجنبها و هل أصبحت معي بعد هذه القراءة أكثر تشاؤما" أم أقل تشاؤما" ؟ ... و لا أقول متفائلا" أبدا" ..!!

صلاح الهاشم
salhashem@yahoo.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق